إستقبل السيد عبد القادر بن صالح، الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، هذا الأربعاء 3 نوفمبر 2014, وفدا فلسطينيا يقوده سعادة سفير دولة فلسطين بالجزائر. و كان هذا اللقاء فرصة للتشاور و تبادل الأراء حول الأوضاع في فلسطين المحتلة وسط إشتداد التوتر في المنطقة. من جهة أخرى، دار اللقاء حول الإنتصارات التي تحققها القضية الفلسطينية دبلوماسيا عبر العالم، و بالخصوص الإعتراف بدولة فلسطين من قبل العديد من البرلمانات الأوروبية. جدد الارندي بالمناسبة موقفه المساند تجاه الشعب الفلسطيني و نضاله المشروع من أجل إستعادة كامل السيادة على أراضيه المحتلة.

تغريدات

ألبوم الصور

المزيد من الألبومات